3 years ago
7773 Views

سر دبي احلي مقال قد تقرأة لدبي

Written by

سر دبي احلي مقال قد تقرأة لدبي

مقاله جميله جدا للكاتب الكويتي ابراهيم الابراهيم يعبر فيها عن اعجابه بدبي وحبيت انى اضعها بينكم ففيها امور تمر علي للمره الاولى ومعلومات جمييله والمقاله من جزئين اعرض لكم الجزء الاول :

في ذاكرتي اسماء خليجية لا يمحوها الزمن، بعضها مضى وبقيت سيرته حية، وبعضها توارى خلف الزمن، لكن بصماته ظلت تتحدث عنه. ومن الطراز الاول سنحت لي الظروف بلقاء رجل في حجم جامعة، وفي وزن موسوعة، لم يتعلم في فصل لكنه خبر من الحياة ما يصعب ان تعلمه الفصول وتلقنه المدارس، ولولا ذلك لما حوّل دبي من خور الى ميناء، ومن مناخ للابل الى مرفأ، ومن استراحة للقوافل الى مدينة في قامة مركز مالي تتجمع فيها تقنيات العصر، وتتسابق فيها تكنولوجيا القرن الحادي والعشرين.

itraveltodubai.com-1  سر دبي احلي مقال قد تقرأة لدبي itraveltodubai
وكان لقائي مع المرحوم الشيخ راشد بن سعيد آل مكتوم مصادفة، على غرار صدفة خير من ألف ميعاد، فهو من الرجال الذين اذا جلست في حضرتهم قصوا عليك احسن القصص في الحكمة، وأجمل الامثال في حسن التدبر، فتستشف منهم كيف ان الحياة قد تكون مليئة بالاذكياء، لكنها لا تعج بالذين يسبقون زمانهم ويتقدمون جيلهم ويقفزون على عصرهم، دون ان ينسلخوا من جلودهم او يتمردوا على واقعهم.

وفي لقاء المصادفة هذا، قص عليَّ المرحوم الشيخ راشد قصة بناء دبي وحكاية الخطوة الاولى في مشوار الألف ميل، وكان مبعث سعادتي ان الكويت كانت هي مقدمة القصة وتمهيد الحكاية. وقال لي الشيخ راشد ان البداية كانت في ربط بر دبي بالديرة، فقد كان الانتقال مرهقا عن طريق البحر، وكان لا بد من بناء جسر يربط الضفتين، فكان ان ارسل مبعوثا الى امير الكويت آنذاك المرحوم الشيخ عبدالله السالم الصباح يطلب قرضا بحوالي نصف مليون جنيه استرليني، وبالفعل تم بناء الجسر خلال اقل من سنتين، فأوفد الشيخ راشد مبعوثا ومعه مبلغ القرض ورسالة شكر الى الشيخ عبدالله السالم، ورفض امير الكويت ان يستلم المبلغ، فقد اعتبره واجبا من موجبات الاخوة، الا ان مبعوث الشيخ راشد كانت لديه تعليمات بأن يرد الدّين ولا يقبل اي محاولة للاعفاء، فقد كان حدسه عارفا بأن أمير الكويت سيرفض اعادة المبلغ، ولهذا كانت تعليماته لمبعوثه: قل لسمو الامير نحن مصرّون على رد الدين، لأننا لو قبلناه منحة فلن نستطيع ان نقترض منك مرة اخرى.

itraveltodubai.com-2  سر دبي احلي مقال قد تقرأة لدبي itraveltodubai

وبالفعل، عاد بعد ذلك وطلب قرضا بمليوني استرليني لتمويل بناء اول ميناء، انطلقت بعدها دبي في رحلة الشتاء والصيف لتصبح جسرا للتجارة بين الشرق والغرب، وبين الخليج واوروبا. والناس عندنا يتساءلون احيانا: ما سر عبقرية الشيخ راشد؟ ونقول ان عبقريته كانت خلطة من حكمة وذكاء وقرار وشجاعة وقدرة على الإبصار الى ما وراء الأفق، وبعض هذه الصفات يهبها الله لمن يشاء من عباده، وبعضها يكتسبها الذين يريدون المعرفة والتعلم واكتساب الخبرات، والذين عرفوا الشيخ راشد عن قرب يعرفون عنه انه كان رجل قرار، اذا اقتنع فعل، واذا وعد أنجز، واذا عزم توكل على الله.

وعندما أقعده المرض، خشي محبوه على دبي من بعده، وظنوا ان غيابه سيفقدها عقلها وظلها، لكنه كان واثقا من ان بنيه سيواصلون المشوار من بعده، وسيستأنفون المسيرة من حيث توقف ابوهم. وبالفعل رأينا الشيخ مكتوم والشيخ محمد ابني راشد قد شابها اباهما، وتعلما سر المهنة وعرفا بيت القصيد، فصارت فلسفتهما قائمة على الرهان على المستقبل والتعاقد مع الفكر الخلاق والعقل المبدع، وتعلما منه ان التنمية قرار، والبناء ارادة، وان لكل خبز خبازيه، وهكذا ضربت دبي رقما قياسيا في جرأة القرار، وكانت كلما انجزت مشروعا صمّت اذنيها عن ضجيج المارة، وضوضاء الفاقة، وشرعت في انجاز المشروع التالي حتى صارت مدينة لا تنام، الناس فيها ينتجون ولا يتكلمون، وينجزون ولا يسفسطون، وحين تدخل دبي يسترعي انتباهك انها مدينة لا تعرف السياسة، وهذا من لطف الله عليها، فالسياسة عند اهلها هي بناء المنشآت والمؤسسات والمدن، فها هو مطارها مدينة، وها هي تبني للإعلام مدينة تحلق حولها الفضائىات، وتبني للتكنولوجيا مدينة ثم للطب مدينة. وها هي تحوز اعلى النسب الفندقية في الشرق الاوسط، حتى ان نمو الفنادق فيها يسابق معدلات السياحة العالمية، ونتج عن كل ذلك ان صارت مركزا ماليا وتجاريا يستقطب الشركات والمستثمرين والمستكشفين، وتنتزع ثقة كبريات المؤسسات المالية الدولية للاجتماع على اراضيها، فان اجتماعات صندوق النقد والبنك الدوليين في دبي اواخر الشهر الحالي، هي اقوى شهادة نجاح لمدينة عربية، واستفتاء على رجحان طراز آخر من العقول العربية لا تقل ابداعا عن كل الذين بنوا دولا عظيمة.

ان سر دبي، هو انها مدينة قدمت العقل على العاطفة، والفكر على الولاء الطائفي والقبلي، وانها جعلت من ارضها ساحة يتنافس فيها المتنافسون، وانها جعلت للقرار قناة واحدة وللانجاز مرجعية واحدة، وانها اعتبرت الروتين عدوها فهزمته، والبيروقراطية خصمها فقضت عليه، واعطت ما لله لله وما لقيصر لقيصر. وفصلت بين الدين والدنيا، فأخذت نصيبها من الدنيا دون تجاوز للدين، واستلهمت من الدين قيم العمل والانتاج والصدق والرعاية الصالحة والامامة العادلة والامن المنبسط، وفوق كل ذلك، وفقها الله في ابناء صالحين، اخذوا من ابيهم افضل جيناته، وهي القدرة على النظر الى ابعد مما يراه الآخرون.. على طريقة زرقاء اليمامة، وليس على طريقة السلحفاة الكويتية!

itraveltodubai.com-4  سر دبي احلي مقال قد تقرأة لدبي itraveltodubai
في الاسبوع الماضي كتبنا عن دبي، وحاولنا ان نوجز سر تقدمها ومفتاح تطورها، وكان صعباً علينا ان نحصر سراً واحداً بعينه جعل تلك البلاد تقفز من عصر الى عصر ومن قرن الى قرن، لكن ملخص ما قلناه ان عبقرية دبي وراءها ارادة للتطوير وعزيمة للتحديث، وان ولاتها قرروا ان ينظروا إلى الأمام وان يقللوا الكلام ويكثروا العمل، وان يفتحوا ديارهم لكل منتج ومبدع وخلاق، وان يحتضنوا العلم ويرعوا المعرفة ويراهنوا على المستقبل.

ولا نخفي اننا اختزلنا «سر دبي» في اضيق نطاق، واختصرناه في بضعة سطور، وكان مبلغ همنا في ذلك ان يجد ما قلناه آذانا صاغية لكل من القى السمع وهو شهيد، وبصراحة قصدنا ان يكون مقالنا رسالة لمن يهمه الأمر بين مسؤولينا على طريقة: اياك اعني واسمعي يا جارة!

لماذا اردنا ذلك؟

لأن الحقيقة التي لا مهرب منها هي اننا بقينا نراوح مكاننا بعدما كثر جدلنا وقل عملنا، وطغت فينا ارادة المصالح الشخصية على حساب الوطن، واختلط فينا الذين يعرفون بالذين لا يعرفون، فصرنا كلنا فطاحلة في السياسة والاقتصاد والقانون، وخبراء في الحروب ومستشارين في السلاح. وادى كل هذا الى ابطاء عجلة التطور فصارت حتى التغييرات التي تحدث عندنا لا قيمة كبيرة لها على مستوى دفة العمل.

اصبحت حالنا في هذا كحال كثير من البلدان العربية التي تصر على التمسك بالماضي والتعلق بالحرس القديم والمراهنة على الاسماء التي «مل» الناس سماعها. ففي مصر – مثلاً – وزراء بقوا في مناصبهم اكثر من ربع قرن من الزمن، والناس من حقهم ان يسألوا: ما هي هذه العبقرية التي تبقي وزيراً في مقعده لاكثر من خمسة وعشرين عاماً؟ فان الاشجار تجدد اوراقها كل خريف لانها لا تحتملها على الاغصان لاكثر من عام، والطيور تجدد ريشها كل سنة، والانهار تجدد مياهها مع كل تيار، بل ان الحياة نفسها تجدد ايامها كل اربع وعشرين ساعة كي يحل وقت محل وقت وزمن محل زمن واناس محل اناس، فما بال وزراء وكبراء لا يتغيرون ولا يتجددون، وما بال الصفوف الاولى مسدودة في وجه الشباب ومغلقة امام اجيال العصر؟ والوزراء كالطيارين لهم ساعات عمل افتراضية بعدها تستنفد طاقتهم ويضعف انتاجهم وتقل حاستهم في التغيير.

والأمر نفسه ينطبق على سوريا، فانها الاخرى تعج باسماء كانت مهمة ثم صارت رئيسية فاصبحت قديمة .. ثم من قدمها صارت عبئاً على ارادة التغيير. وسوريا بالتحديد نموذج لبلد يريد ان يتحرك من مربع الى مربع وان يبدل ثوباً بثوب لكن «حزب الماضي» فيها ممسك بتلابيب الارث القديم، وكلما رأى العربة تتحرك إلى الامام اخذ يجرها الى الوراء، حتى اصبحت سوريا بحاجة الى سنوات طوال لتلحق ببعض بلدان الخليج، وهي التي كانت مركز رحلات الشتاء والصيف.

هذه نماذج تصلح للتدليل على ما اعتبرناه « سر دبي» .. لماذا تقدمت وتأخر غيرها، ولماذا تطورت وتجمد سواها، ولماذا تحللت من قيود الروتين وتكبل بها غيرها وتخلت عن علل البيروقراطية وتمسك بها الآخرون. والاجابة عن هذه الاسئلة تكمن في الفرق بين عقلية وعقلية وبين ارادة وارادة .. هم تفرغوا للعمل وغيرهم انشغل بالجدل، وهم اختاروا الانتساب للعصر واللحاق بالمستقبل بينما غيرهم ما زال «مكلبشا» في الماضي .. ومن الماضي ما زال متعلقاً بخرافاته وعصبياته وثاراته.

يقولون اننا متشائمون، والحقيقة اننا واقعيون والواقعية هي الخطوة الاولى في دنيا التفاؤل، وحين نقول ان بيننا من يجرنا الى الوراء فنحن لا نعاين الامور بنظارة سوداء، فها هم بعض نوابنا الافاضل، وقبل ان يبدأ مجلس الامة دور انعقاده، امطروا الوزراء بعشرات الاسئلة التي تحتاج الاجابة عنها الى اطنان من الورق وازمان من الوقت وطاقة من الجهد لو استغلها الوزراء في العمل لبنوا لنا مدناً كالتي بنتها دبي.
itraveltodubai.com-3  سر دبي احلي مقال قد تقرأة لدبي itraveltodubai

 


احب التقنية و الالعاب الالكترونيه و العاب الفلاش الاونلاين ومدمن السفر وتعلم الجديد ، مطور مواقع ومتخصص في التجارة الالكترونيه وايضاً في مواضيع الصحة و العلاج E-Commerce و محركات البحث SEO .

Leave a Comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *